يقول عنهم الدكتور عمر الزيد الباحث في الشؤن الإرانية >الشيعي لا وطن له انما طائفتة وطنه< تمآمآ كاليهود ويقول عنهم الشيخ عدنان العرعور >انهم يجرحوا رؤسهم في عاشورا ليبدربوا انفسهم على ذبح السنة< حقائق يثبتها الشيعه كل يوم فقد خانوا الدولة العباسية وكانوا سبب سقوطها وقد سهلوا دخول اليهود لفلسطين وهانحن نشاهدهم ممثلين ببشار النصيري وطائفته يقتلوا وينكلوا بشعب السوري يسمون انفسهم سوريون وهم خونة محتلون لن يأبهوا ان يدمروا سوريا كلها وان يذبحوا شعبها مادام ان قادتهم من قم ومن وكربلاء يفتون لهم بذاك وهانحن نرا حسن نصر الشيطان سبب تخلف لبنان ومن جعل لبنان مزرعة لمليشياته للمساهمة والمساعدة في قتل المسلمين في كل مكان يدعون هم انهم يحاربوا اليهود وكذبوا في ذالك فالصهاينه انفسهم يقولون >إيران الشيعيه بحاجة لوجود إسرائيل ولولا ان إسرئيل موجودة لضطرت إيران لإجادها