home الرئيسيةpeople_outline الأعضاء vpn_key دخول


chatالمواضيع الأخيرة
السيسي عدو الله mp3 access_timeالخميس نوفمبر 26, 2020 10:06 pmpersonالبيرق الاخضر
بلحة النتن المهزوز المُهزأ mp4access_timeالسبت أكتوبر 10, 2020 8:31 ampersonالبيرق الاخضر
new_releasesأفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
new_releasesأفضل 10 أعضاء في هذا الشهر
bubble_chartالمتواجدون الآن ؟
ككل هناك 17 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 17 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

مُعاينة اللائحة بأكملها

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 2984 بتاريخ السبت أبريل 14, 2012 8:08 pm

طريقة عرض الأقسام

لونك المفضل


الزيدية الجارودية في اليمن والقواسم المشتركة بينها وبين النصيرية في سورية  Empty الزيدية الجارودية في اليمن والقواسم المشتركة بينها وبين النصيرية في سورية

نقلاً عن صفحة / النظام النصيري تاريخ أسود ملطخ بالخزي والعـار - رصد وتوثيق .
الزيدية الجارودية في اليمن والقواسم المشتركة بينها وبين النصيرية في سورية
عندنا هنا في اليمن شريحة من المجتمع تشابه النصيرية في صفات السلب والنهب والاستعلاء والأنانية، التي يتصفون بها، وهي الزيدية الجارودية، وهي التي تؤيد  الحوثي حاليا، لأن الفكر الحوثي، وإن رفع شعارات الثورة الخمينية وحزب الله، هو أساسا فكر زيدي جارودي، وهو قريب جدا من الفكر الإثنى عشري.
وهؤلاء الجارودية موجودون بكثرة في الأوساط الاجتماعية في المناطق الشمالية (الزيدية)، ولهم جذور راسخة في التربة اليمنية، في المناطق المشار إليها، وهم
متغلغلون كالإخطبوط في كثير من الوزارات والأجهزة والمؤسسات الحكومية، مثل وزارة العـدل، وزارة الأوقاف والإرشاد، والمحكمة العليا، ودار الفتوى وجمعية
علماء اليمن ومجلس الشورى، وجامعة صنعاء والحكومة ورائاسة الجمهورية، وغيرها.

وهؤلاء الجارودية الموجودين في اليمن شأنهم شأن النصيرية في سورية، يبيحون أكل المال العام، ويعتبرون سرقته ونهبه حلالا، بل يعتبرون ذلك ذكاء، ويقولون : "
ما رزق إلا من الله وإلا من الدولة". وإذا رأوا مديرا عاما شريفا، ويمشي على قدميه يعيرونه بالقول: " يستاهل البرد من ضيع دفاه".

ولذلك فإن ما يُصرف لهم من سيارات وعهد لتأدية عملهم الرسمي يعتبرونها ملكا لهم، ولا يعيدونها للدولة أبدا، وتجدهم يكدسون هذه السيارات في منازلهم على حسب
الموديلات، وكل حاجاتهم المنزلية، عادة ما يقضونها على حساب الجهة الحكومية التي يعملون فيها، أو يختلسونها إختلاسا من مخصصات الجهة أو الهيئة، وبعضهم تم
تعيينهم وزراء أو محافظين، فقاموا بتأسيس شركات لتتولى هذه الشركات تنفيذ عقود هذه الوزارات أو المحافظات.

ولا يوجد ضابط منهم، أو وزير، أو مدير، إلا وعين أولاده في المكان الذي هو فيه، ويجعلهم يستلمون مرتباتهم، وهم في البيوت، ناهيك عن أعداد المرافقين والحرس والسائق وأكثرهم عادة ما يكونوا وهميين.

ومهما كان أحدهم غنيا، لا بد له أن يأكل السحت، وأن يختلس هذا، ويشحت من ذاك لسبب ولغير سبب، ويأكلون أيضا مرتبات الموظفين أو العسكر الغائبين أو
المنقطعين أو يقاسمونهم أياها، ولا يمكن أن يقوم بتأدية أي معاملة إلا إذا أخذ مقابل، ويسمونه (حق ابن هادي).

وهذا لأن الحرام صار يجري في دمائهم مجرى الدم في شرايين الجسد، وكذلك لا يعترفون بالقانون، ويشتمون القانون، إذا ذكرهم أحد به، وبقولون ببذاءة: ( أنا أركب القانون) ومع ذلك تجدهم يستخدمون القانون في إذلال غيرهم وحرمانهم من حقوقهم، فكأن القانون لم يصمم إلا ليكون أداة بيدهم.

وتجدهم كذلك يتعصبون أشد التعصب لأقاربهم وبني جنسهم، حتى في حالة قتل النفس التي حرمها الله. وكان الرئيس المخلوع يأتي على رأس أولئك جميعا.

وهؤلاء أيضا - أقصد الزيدية الجارودية - بحكم مواريثهم الثقافية والفكرية، وتكوينهم الاجتماعي والشخصي تجدهم غير مستعدين للتضحية أو للتنازل من أجل
المصلحة العامة، بل هم دوما ينتظرون من الآخر، أن يضحي، وأن يقدم التنازلات دائما، وهم يحسبون ألف حساب للموقع والنفوذ، ويعتبرون أن مستقبلهم سوف يضيع، إذا لم يستأثروا بالسلطة، أو إذا جاء ترتيبهم فيها تاليا..
لذلك تجدهم يتململون إزاء كل دعوة مخلصة للإصلاح، ويبذلون قصارى جهدهم للالتفاف عليها وإفراغها من مضمونها بكل خبث ودهاء. فشعارهم "نعم للنظام  الجمهوري" شريطة أن يحقق مصالحهم ويضمن لهم أن يتبوؤوا المكانة الأولى والمتميزة فيه. وشعارهم "نعم للوحدة" شريطة أن يهيمنوا على مقدراتها، وأن تزيد من مكاسبهم وسلطتهم ونفوذهم.

وللأسف هناك كثيرون في اليمن تأثروا بفكر وسلوك هؤلاء الجارودية، فصار بعضهم أشره منهم لأكل المال العام والرشوة، كما تأثر كثير من السوريين بالنصيرية فصاروا يحاكونهم في أساليبهم وتصرفاتهم الوسخة.


مـا قيمـة الناس إلا فـي مبــادئهـم لا المال يبقى ولا الألقــاب والــرتب
الزيدية الجارودية في اليمن والقواسم المشتركة بينها وبين النصيرية في سورية  13951812
شرح لطريقة التخلص من الأكواد التي ترافق النص احياناً

الزيدية الجارودية في اليمن والقواسم المشتركة بينها وبين النصيرية في سورية  Empty رد: الزيدية الجارودية في اليمن والقواسم المشتركة بينها وبين النصيرية في سورية

الأخت الثائرة مدى :
نعم والله هذه الصفات التي في الطائفة الجارودية أشبه ما تكون في الطائفة النصيرية ... والنصيرية يستبيحون الفروج كلها ، ويستحلون نكاح المحارم والعياذ بالله ... وهم لصوص ويعيشون على الرشاوى والسرقات والنهب ويستحلون أموال الدولة العامة ، ويستحلون كذلك أموال الآخرين .. المهم عندهم كل شيء يمكن أخذه فهو حلال لك ... لعنة الله على هؤلاء وأولئك ... وجزاك الله خيرا على حسن الاختيار .
ولكن بقي سؤال : هل الرئيس السابق على عبد الله صالح من الطائفة الجارودية .؟

الزيدية الجارودية في اليمن والقواسم المشتركة بينها وبين النصيرية في سورية  Empty رد: الزيدية الجارودية في اليمن والقواسم المشتركة بينها وبين النصيرية في سورية

جزاك الله كل خير أخي أبو ياسر لمرورك وإضافتك المؤكدة لما ذكره الكاتب ..
وردا على سؤالك ولكن بقي سؤال : هل الرئيس السابق على عبد الله صالح من الطائفة الجارودية .؟
أقول : والله لأعلم عن الرئيس اليمني ولا عن كثير من رؤساء العرب ..

الظاهر الكل أصولهم  أما نصيرية أو يهودية  أو جارودية وللحق أول مره اسمع بالجارودية
الظاهر فيه جاروديه وجرذيه وخنزيرية  وصرصورية وخنفسية ..
وكلها تعود أما للمجوس أو النصيريين الله ياخذهم اجمعين .


مـا قيمـة الناس إلا فـي مبــادئهـم لا المال يبقى ولا الألقــاب والــرتب
الزيدية الجارودية في اليمن والقواسم المشتركة بينها وبين النصيرية في سورية  13951812
شرح لطريقة التخلص من الأكواد التي ترافق النص احياناً
ارسال رد

هــــــام

ندعوك للتسجيل في المنتدى لتتمكن من ترك رد أو تسجيل الدخول اذا كنت من اسرة المنتدى

صلاحيات هذا الموضوع
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى